800 RAOOH | info@rightangle.ae

لمدى وفعالية تأثير الوسيلة الإعلانية, كما تمتاز في الوقت نفسه بإمكانية انتقاء مواقع محددة تناسب الأغراض المحددة للحملة الإعلانية أو النشاط الترويجي, فوسائل الإعلانات الخارجية هي في المحصلة النهائية الوسيلة الإعلانية الوحيدة المخصصة حصراً لأغراض الإعلان.


     التالي

على امتداد الطيف الواسع من خيارات الإعلان المتاحة في عصرنا الحالي, هنالك وسيلة إعلانية واحدة تمتاز عن غيرها بصفة الوصول الشامل إلى كافة قطاعات المستهلكين دون استثناء ألا و هي الإعلانات الخارجية.

في عالمنا المعاصر الحافل بالمشاغل لا بد لنا جميعاً من مغادرة المنزل للذهاب إلى أعمالنا أو مدارسنا أو دور عبادتنا أو حتى لمجرد التسوق, وهنا يأتي دور وسائط الإعلانات الخارجية التي هي بالتعريف كل وسيلة تصل إلى المستهلك خارج نطاق منزله أو مكتبه, إنها أداة إعلانية تمثل جزءاً من البيئة البصرية المحيطة بالمستهلك وتمتاز عن سواها بقابليتها لاستهداف فئات بعينها حسب الغرض الإعلاني المقصود.

تشمل الإعلانات الخارجية الوسائط التالية:

ـ الإعلانات الخارجية التقليدية: اللوحات الإعلانية و لافتات الجسور
ـ الأثاث الطرقي: مظلات مواقف الحافلات والأكشاك والمقاعد
ـ الإعلانات الخارجية البديلة: إعلانات الملاعب والصالات واللوحات الرقمية
ـ إعلانات وسائل النقل: الحافلات والمطارات وسيارات الأجرة والشاحنات

تتميز وسائل الإعلانات الخارجية بسهولة إدراجها ضمن الخطط الإعلانية لأغراض متنوعة. سواء كان الغرض من الخطة الإعلانية الترويج لمنتج ما أو زيادة وعي المستهلك بالعلامة التجارية أو كدعم ثانوي لحملة رئيسية تم إطلاقها بوسيلة إعلانية أخرى فإنه يمكنك دمج الإعلانات الخارجية ضمن الخطة الإعلانية بكل سهولة ويسر.